لقطات عابرة

السيرة: 

تيو (هم/هو) يعرفون عن أنفسهم كفنانين عابرين كويريين، يقيمون في أثينا/ اليونان، يكتبون الشعر ويرسمون ويصممون الرسمومات، ما يساعدهم على التعامل مع صراعات الصحة النفسية والانزعاج، ومع الإيمان والسياسة التي تؤثر بالحياة والأجساد.

اقتباس: 
تيو لوك. "لقطات عابرة". كحل: مجلّة لأبحاث الجسد والجندر مجلّد 6 عدد 3 (18 ديسمبر 2020): ص. 394-397. (تمّ الاطلاع عليه أخيرا في تاريخ 03 أغسطس 2021). متوفّر على: https://kohljournal.press/ar/node/271.
مشاركة: 

انسخ\ي والصق\ي الرابط اللكتروني ادناه:

انسخ\ي والصق\ي شفرة التضمين ادناه:

Copy and paste this code to your website.
PDF icon تحميل المقال (PDF) (1.01 ميغابايت)

theod1_copy.jpg

تيو لوك

نجمة تنثر جلدها

أصوّر أجساد المشاعر والخدر والعبور الجسدي والعقلي ومشاهد المساحات البعيدة والعشّاق/العاشقات الذين/اللواتي فقدوا هويتهم/ن. حتى لو لم يكن هناك سرديّة أتبعها بوعي، أعتقد أني أصل دائمًا إلى البحث عن الرقةّ في الوحشية، العلاقة بين التناقضات، العناصر المفقودة التي توحّد ما يبدو منفصلاً، وعن المقدّس في المحظور.

الكويرية بالنسبة إليّ، سواء كانت مرغوبة أم لم تكن، تليّن وتذيب كلّ ما أصبح صلبًا ومتحجّرًا وقامعًا وخطيرًا. هناك كلّ هذه القوة التي تكمن في أكثر اللحظات ضعفًا يمكننا مشاركتها مع بعضنا البعض. أجد كامل القوة في تلك اللحظات الهشّة التي نجد فيها ثغرة لنتشارك وبعضنا البعض. هناك في هذا المكان العشّ يسكن الألم والحيرة والبشاعة والوحدة والاتصال الذي يتّقد جمال التعبير عنه عندما يقترن بالحبّ والشجاعة.

أن نترك مساحة من أجل بعضنا البعض وأن ندعم بعضنا البعض، كما لو كنّا واحدًا، هو ما أؤمن به. الصور التي أرسمها هي حكايات الصراع، الإيمان، الهوية - العابرة، والجنون، الموت و"الحب الكويري"، وخلاصتها هي أن لا تفاوض مع الشياطين من أجل السلام.

شكرًا غوى وصفا وكحل لاستضافتي 3>

 

١ عشّاق/عاشقات هائمون/ات

 

٢ معركة في الكهف

 

٣ صديقي/تي م بصحبة الحبّ الذي تستحق قرب البركة

 

ملحوظات: